مخدرات بمليون دولار تطفو على شاطئين في سيدني

إعداد: مصطفى الزعبي

تستمر طرود الكوكايين الغامضة في الوصول إلى الساحل الشرقي لأستراليا، وتم اكتشاف قطع من الكوكايين وزنها 300 كيلوغرام وتبلغ قيمتها مليون دولار على شاطئين بسيدني، حيث صادرتها السلطات بالفعل.

واكتشف رجال الإنقاذ قطعتين كبيرتين على شاطئ فريش ووتر و3 أخرى على شاطئ كيرل كيرل.

ويُعتقد أنها جزء من نفس الشحنة غير القانونية التي جرفتها المياه منذ ديسمبر/كانون الأول.

وتكهن البعض بأن الشحنة غير القانونية سقطت في الماء أثناء عاصفة، لكن حتى الآن لم تنشر شرطة نيو ساوث ويلز أي معلومات حول التحقيق.

وقالت الشرطة في بيان: «صادر ضباط من قيادة منطقة شرطة الشواطئ الشمالية المخدرات، وسيتم فحصها».

وأجرت شرطة كوماندوز البحرية دوريات دون أي اكتشافات أخرى، ومع استمرار التحقيق، يتم تذكير الجمهور بإبلاغ السلطات عن أي طرد مشبوه.

وذكرت صحيفة «ديلي ميل» أستراليا في وقت سابق أن 39 كيلوغراماً من الكوكايين ظهرت على شاطئ ماجينتا على الساحل الأوسط العام الماضي.

وكشفت عمليات البحث الإضافية على طول الساحل عن ستة طرود أخرى على الشواطئ الممتدة من نيوكاسل إلى سيدني.

وفي يناير/كانون الثاني الماضي، استعانت شرطة نيو ساوث ويلز بخبير بحري لمساعدة المحققين في تحديد المدة التي ظلت فيها الطرود الملفوفة بإحكام تطفو في المحيط.

ومنذ 22 ديسمبر/كانون الأول الفائت، تم اكتشاف ما يصل إلى 213 كجم من الكوكايين على طول الساحل، منها 90 كجم في العام الجديد.

Provided by SyndiGate Media Inc. (Syndigate.info).

2024-04-02T11:35:38Z dg43tfdfdgfd